الغياب
تاريخ النشر : 2021-07-28 12:45

هزني الغياب وإستفزني
صرخ بوجهي وأغشى عيني
أين انت مني ومن وضعي
قلت يومان وتعود تذكرني
غبت كثيرا وقلمك أتعبني
غبت وكلاماتك أثقلتني
أيها الغياب سامحني
ما يحصل من ظلم أبعدني
قهر وألم قد ارهقاني
ما عدت اطيق أقلامي
كل قلم أصبح سهما ورماني
كل حرف اصبح سيف يقطع اوصالي
عذرا فالغياب أرحم من وجودي
بين الظلم لا اعرف سكوتي
وان تكلمت اعلو بصوتي
فأجرح القاصي والداني
فيجرحوني ويثخنوا بأوجاعي
فالغياب ارحم من مذلتي
من ابن العم او من جاري
قبيحة هي بلدي
هي غربة وطن حيث داري
غربة روح بين سرائر أجدادي
غربة الأنفاس بفأس أبي
وجوع بطين وقش فرن أمي
هي الغربة ارسمها بغزتي
بريشة استاذ مررت عنه بطريقي
يبيع أكياس فارغة من القوتِ
فالكرامة لا تملأها من نقودِ
وبطن طفلي تقرقر من وطنيتي
وطنيتي وما تبقى من وطنيتي
سوى جائع يتسول الخبزِ
وأب كان يحلم بحرية الأرضي
وأورث إبنه حلم الخبزِ