بموجب القانون النرويجي.. استقالة 11 وزيرًا في الحكومة الإسرائيلية من الكنيست
تاريخ النشر : 2021-06-14 18:50

تل أبيب: أفادت وسائل إعلام عبرية، مساء يوم الإثنين، بأن أحد عشر وزيرًا من الكنيست قدموا إستقالتهم؛ لصالح من يتبعهم في قوائمهم الحزبية.

وبحسب موقع "والا" يأتي هذا في إطار القانون النرويجي القائم، مع توسيع القانون ووفقًا للاتفاقيات الائتلافية.

وأوضح أنه من المتوقع أن يستقيل الوزراء ونواب الوزراء والسماح بتمثيل أعضاء كنيست جدد في الكنيست.

والقانون النرويجي عبارة عن قانون معمول به في البرلمان النرويجي، ومفاده إلزام الوزراء، ما عدا رئيس الحكومة، بالاستقالة من عضوية الكنيست خلال فترة عضويتهم في الحكومة واستبدالهم بآخرين ضمن القائمة الانتخابية للحزب، مع الاحتفاظ بحقهم في العودة إلى الكنيست على حساب الأعضاء البديلين، في حال استقالتهم من الحكومة.

واستند مؤيدو هذا القانون في إسرائيل على إبراز مبدأ الفصل بين السلطة التشريعية ”الكنيست“ وبين السلطة التنفيذية ”الحكومة“، بحيث تترك المسألة التشريعية بيد 119 عضو كنيست ”مع الافتراض أن رئيس الحكومة يبقى محتفظًا بعضويته في الكنيست“.