تواصل انتهاكات الاحتلال..

إصابات واعتقالات واعتداءات للمستوطنين في القدس ومحافظات الضفة وقطاع غزة

تابعنا على:   23:42 2022-12-06

أمد/ محافظات: واصل جنود الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، يوم الثلاثاء، عدوانهم على الفلسطينيين ومقدساتهم وممتلكاتهم، حيث أصيب عدد من المواطنين خلال مواجهات في البيرة ونابلس والخليل وجنين.

واعتقلت قوات الاحتلال 11 مواطنا من القدس والخليل ونابلس، وهدمت عدة منشآت وأخطرت بهدم أخرى، واقتلعت 50 شجرة زيتون، في بيت لحم والخليل وطوباس وسلفيت، فيما جدد المستوطنون اقتحامهم للمسجد الأقصى المبارك، وهاجموا مركبات المواطنين في الخليل.

إصابات في البيرة ونابلس والخليل وجنين

أصيب 3 مواطنين بالرصاص الحي المتفجر "دمدم"، في الأطراف السفلية، أحدهم طفل يبلغ من العمر 14 عاما، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي في منطقة جبل الطويل بمدينة البيرة، ووصفت إصاباتهم بالمتوسطة.

وفي محافظة نابلس، أصيب مواطن بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط و5 بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال المواجهات التي اندلعت في قرية أوصرين، جنوب المحافظة.

وفي محافظة الخليل، أصيب العشرات بالاختناق، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة بيت أمر، شمال المحافظة، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وقنابل الصوت، والغاز المسيل للدموع.

وفي محافظة جنين، أصيب عدد من المواطنين بحالات اختناق خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة عرابة جنوب المحافظة.

واندلعت المواجهات عقب اقتحام قوات الاحتلال للبلدة، ومداهمتها لعدة منازل لأسرى محررين واستجوابهم بعد تهديدهم باعتقالهم، وعرف من أصحاب المنازل  مصطفى الشيباني، وأبو جاسر الشيباني، وطارق قعدان، ورامي لحلوح،  ومحمد المرداوي، وبسيوني العارضة، وأحمد وجعفر عز الدين.

وفي السياق، اقتحمت قوات الاحتلال قريتي رمانة وزبوبا غرب جنين، وداهمت عدة أحياء، دون أن يبلغ عن أي اعتقالات .

اعتقال 11 مواطنين من القدس والخليل ونابلس

اعتقلت قوات الاحتلال 3 فتيات من باحات المسجد الأقصى المبارك، بذريعة رفع العلم الفلسطيني في باحات "الأقصى"، والمعتقلات هنّ: شيماء رواجبة، ورند جوهري، وحنين دبوس.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشابين صالح حوشية، ورياض قرش، خلال اقتحامها منزلي ذويهما في مخيم شعفاط، شمال شرق مدينة القدس المحتلة.

وفي السياق، مددت سلطات الاحتلال اعتقال 5 فتية من بلدة سلوان، وهم: أمين العباسي، ومنصور العباسي، ومصطفى العباسي، وخليل الأعور، ومحمد العباسي، للمرة الثانية على التوالي، حتى الـ 28 من كانون الأول الجاري.

وفي وقت لاحق، اعتقلت قوات الاحتلال شابا- لم تعرف هويته بعد- على حاجز قلنديا العسكري، شمال مدينة القدس المحتلة، قبل أن تغلق الحاجز في كلا الاتجاهين.

وفي محافظة الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال المواطنين عمر عامر الهريني، وصدام أبو صبحة، بعد أن داهمت منزلي ذويهما وفتشتهما في بلدة يطا جنوب المحافظة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب قسام محمد عبد المهدي طميزي (18 عاما)، من بلدة إذنا غرب الخليل، بعد توقيفه وتفتيشه أثناء تواجده عند حاجز ترقوميا العسكري، غرب المحافظة.

وفي السياق، اقتحمت قوات الاحتلال منطقة شعب السير بمحاذاة مستوطنة "كرمي تسور" جنوب بيت أمر، وفتشت عدة منازل لعائلة زعاقيق وغيرها، وعبثت بمحتوياتها.

كما نصبت قوات الاحتلال حواجزها العسكرية على مداخل الخليل الشمالية، ومداخل بلدات بني نعيم وسعير وحلحول، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها، ودققت في بطاقات راكبيها الشخصية، ما تسبب في إعاقة مرورهم.

وفي محافظة نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال المواطن محمود ناجح النجار بعد أن اقتحمت منزله في قرية بورين جنوب المحافظة.كما اعتقلت قوات الاحتلال المواطن نور وضاح حنيني من قرية بيت دجن، شرق نابلس، على حاجز زعترة العسكري، جنوب نابلس.

الاحتلال يهدم عدة منشآت ويخطر بهدم أخرى ويقتلع 50 شجرة زيتون

هدمت قوات الاحتلال غرفتين زراعيتين في بلدة نحالين غرب بيت لحم، تعودان للمواطنين ماهر حسن ياسين أبو غياظة، تقعان في منطقتي "زعنونه" شرقا، "وقرنه الدعمس" جنوب غرب البلدة، بحجة عدم الترخيص.  

وفي محافظة الخليل، هدمت قوات الاحتلال خياما تستخدم كغرف صفية بمسافر يطا، واقتلعت 50 شجرة زيتون في قرية بيرين، جنوب الخليل.

وفي محافظة سلفيت، سلمت قوات الاحتلال 5 إخطارات وقف عمل وبناء لمنازل مأهولة بالسكان، و4 أخرى لمنازل قيد الإنشاء، وإخطارا لأرض تجري فيها أعمال حفريات، في المنطقة الشرقية، والجنوبية الشرقية لبلدة قراوة بني حسان غرب سلفيت، في المناطق المسماه "خلة اللقرن"، و"دار الضرب"، و"الميدان".

وفي محافظة طوباس والأغوار الشمالية، داهمت قوات الاحتلال منطقة الرأس الأحمر جنوب شرق طوباس، وأخطرت بهدم بيت زراعي، بالإضافة إلى تصوير منشآت.

وقال مسؤول ملف الأغوار بمحافظة طوباس معتز بشارات، إن سلطات الاحتلال اقتحمت المنطقة، وقامت بتوجيه إخطار بهدم المنشأة خلال 96 ساعة، لبيت زراعي، على مساحة 22 دونما، يعود للمزارع موفق فخري دراغمة.

وأضاف أن طواقم الاحتلال قامت أيضا بتصوير مساكن وحظائر تعود لعائلتي الشقيقين جهاد وخضر بني عودة، وأبلغوهم بعملية هدم قريبة للمنشآت.

وفي السياق، أجرت قوات الاحتلال تدريبات عسكرية في عدة مناطق من الأغوار الشمالية، ومنها: منطقة "الشق" في خربة الفارسية، بالإضافة إلى خربة سمرة. وأقام جنود الاحتلال خياما في الأراضي الزراعية للمواطنين ويعيقون عمليات حراثة الأراضي.

مستوطنون يقتحمون "الأقصى" ويهاجمون مركبات المواطنين

اقتحم عشرات المستوطنين المسجد الأقصى المبارك، من باب المغاربة، بحماية مشددة من شرطة الاحتلال، التي فرضت قيودا على دخول المصلين الوافدين، ودققت في هويات بعضهم، واحتجزتها عند أبوابه الخارجية.

ونفذ المستوطنون جولات استفزازية في باحات المسجد الأقصى، وأدوا طقوسا تلمودية في منطقته الشرقية، وتلقوا شروحات عن "الهيكل" الزعوم.

كما هاجم مستوطنون، مركبات المواطنين بالحجارة، واغلقوا المدخل الشمالي لبلدة يطا جنوب الخليل. وقال منسق لجان الحماية والصمود فؤاد عمور، إن العشرات من المستوطنين الذين تجمعوا على "الشارع الالتفافي" بالقرب من قرية خلة المية، هاجموا مركبات المواطنين بالحجارة وألحقوا أضرارا مادية بعدد منها. كما قامت قوات الاحتلال الإسرائيلي بإغلاق المدخل الشمالي لبلدة يطا، وأعاقت حركة المواطنين وفتشت مركباتهم.

الاحتلال يتوغل ويجرف أراضي شمال بيت لاهيا

توغلت عدة آليات عسكرية للاحتلال في أراضي المواطنين الزراعية شمال بلدة بيت لاهيا، شمال قطاع غزة وسط أعمال تجريف.

وأفاد مصادر محلية، بأن 8 آليات عسكرية إسرائيلية تضم جرافات ودبابات "ميركافا" توغلت في الأراضي الزراعية شمال بيت لاهيا انطلاقاً من مواقع الاحتلال الجاثمة على الشريط الحدودي شمال القطاع، وقامت بأعمال تجريف ووضعت سواتر ترابية تزامناً مع تحليق طائرات في أجواء القطاع وتنفيذ غارات وهمية.

وفي السياق ذاته، أطلقت قوات الاحتلال المتمركزة في الدبابات وأبراج المراقبة خلف الشريط الحدودي شرق مدينة غزة، الرصاص صوب أراضي المزارعين شرق المدينة، إضافة إلى قنابل غاز مسيل للدموع.