5 عبارات ملهمة من حكمة تولتيك

تابعنا على:   18:53 2022-09-29

أمد/ ثقافة تولتيك هي إحدى حضارات وسط أمريكا الأثرية التي سيطرت على دولة كبيرة كان مركزها مدينة تولا، في زمن مبكر من الفترة ما بعد الكلاسيكية من التسلسل الزمني لأمريكا الوسطى.

تقدّم لنا حكمة حضارة تولتك البقايا السحرية لحضارة ما زالت تُلهمنا. تستمر رؤيتها للعالم وأساطيرها في إثارة هذا الاهتمام الأبدي بشعب ناهيوتل Nahuatl وأسراره، حيث تُصدِر دور نشر كثيرة كتبًا جديدة بانتظام، مثل ”الاتفاقيات الأربع“ التي تقربنا قليلاً من هذا الماضي الغني بالمعرفة.

في الكتاب الشهير المثير للاهتمام بعنوان كويتزالكواتل Quetzalcoatl والأساطير المؤسِّسة لأمريكا الوسطى نتعلم أن تولتيك Toltecs أنشأوا ثقافة راقية للغاية. على الرغم من وجود نظام عسكري هرمي، وكونهم شعبًا حربيًّا إلى حد كبير فقد امتدت بصمتهم الأنثروبولوجية والصوفية والثقافية وانتشرت عبر معظم أمريكا الوسطى.

وهكذا، وفقًا للتقرير الذي نشره موقع nospensees ففيما كان العالم القديم يمتلك الهندوسية أو البوذية كان لدى المكسيك القديمة فلسفة تولتكايوتل Toltecáyotl، وهي تراث من الحكمة والدين تتغذى منه حكمة تولتيك الأصيلة، وهي الحكمة ذاتها التي تركت لنا هذه المجموعة من العبارات الرائعة.

عبارات حكمة تولتيك

تم جمعُ معظم هذه الأمثلة الصغيرة للمعرفة في كتب مثل ”الفن تولتيك في الحياة والموت“  the Toltec Art of Life and Death، وطريق تولتيك The Toltec Route وعالم كويتزالكواتل The Universe of Quetzalcoatl وتولتكايوتل والاتفاقيات الأربع Toltecayotl and The Four Agreements بقلم ميغيل رويز. كما نعلم بالفعل فإن أشهر هذه الكتب الكتاب الأخير، ومع ذلك فإن الأمر يستحق الغوص في أعمال أخرى، في مجلدات أخرى مثيرة للاهتمام حيث يمكننا الحصول على رؤية أوسع بكثير حول هذه الثقافة، والتي هي بطريقة ما تمثل جزءًا من تاريخ البشرية.

1. التزام حقيقي

من المعروف أن عبارة حكمة تولتيك هذه (التزام حقيقي) معروفة منذ أن ظهرت في كتاب ”الاتفاقيات الأربع“. لا شك أن الدرس الحيوي الذي تقدمه لنا هذه العبارة هائل ومفيد للغاية.

لنفكر في الأمر لحظة: هل نحن نعطي حقًا 100% من أنفسنا في كل ما نقوم به؟
ليس دائما بالتأكيد. علاوة على ذلك فإننا في بعض الأحيان نعطي أكثر من ذلك بكثير، ونصل أحيانًا إلى 120%، الأمر الذي، بعيدًا عن أن يكون إيجابيًا يجعلنا ننفق طاقة غير مجدية، ويستنفدنا. لذلك سيكون من المفيد أن نحاول تعديل مواردنا، وأن نعيها وأن نقدم أفضل ما لدينا، لا أكثر ولا أقل.

2. لا تحسد ولا تَخَف

كان شعب تولتيك واحدًا من أكثر الشعوب صلابة وهيمنة، حيث قاموا باحتلال منطقة شاسعة امتدت من ولاية زاكاتيكاس الحالية جنوب شرق شبه جزيرة يوكاتان. يقال إن الأزتيك كانوا يحسدونهم بشدة، لكن تولتيك كان لديهم مبدآن اثنان واضحان تمليهما فلسفتهم المسجلة في تولتكايوتل Toltecayotl: عدم الحسد وعدم الخوف.

هذان البعدان جعلا الأفراد صمًّا عميًا. لقد جعلهم الحسد والخوف أفرادًا عديمي الفائدة، حيث تقلصت قدراتهم وقوتهم.

3. للكلمات قوّتها

هذه واحدة من أشهر عبارات حكمة تولتيك، حيث يتم تذكيرنا بأن للكلمات قوتها. الكلمات إبداعية، وهي توحّد، وتغذي، وتولد الروابط وتنقل المعرفة. ومع ذلك لا يمكننا أن ننسى أنه في بعض الأحيان لا شيء يسبب لنا ضررًا أكثر من كلمة غير لائقة أو كلمة لاإرادية ينطق بها الشخص الذي أمامنا.

لذا يجب أن نحرص على استعمال ما يجعلنا بشرًا في النهاية: اللغة. لا بد من أن نعتني بما يَخرج من أفواهنا، لأنه في بعض الأحيان لا تمر الكلمات بفلتر الدماغ أو القلب.

4. تبني طريقة حياة الفنان

لذلك من الضروري أحيانًا تبني أسلوب حياة فنان: شخص يسعى لمعرفة العناصر التي تحيط به، والمواد الخام، وأيضًا عالمه الداخلي. فقط عندما نوحّد هذين البُعدين نعطي شكلًا لأجمل عمل فني.

5. لا تأخذ أي شيء على محمل شخصي

بالطبع لا. أشاد تولتيك، كما أشرنا سابقًا، بمبدأ الحرية، ولا شيء يقيّدنا ويُخضِعنا أكثر من الاعتماد على ما يقوله أو يفعله الآخرون. دعونا نبذل جهدًا حتى نكون مسؤولين عن أنفسنا، وهو ما يترتب عليه معرفة كيفية فصل عوالمنا الشخصية عن عوالم الآخرين المستوحاة من احترام الذات.

كلمات دلالية

اخر الأخبار