باحث: الحوار الوطني في العراق لن يخرج بنتائج إيجابية دون مشاركة التيار الصدري - فيديو

تابعنا على:   21:35 2022-09-05

أمد/ بغداد: قال مهدي خزعل رئيس مؤسسة الكلمة للحوار والتنمية بالعراق، إن الحوار الوطني في العراق لن يخرج بنتائج إيجابية دون مشاركة التيار الصدري، مشيرا إلى أنه كان من المفترض أن يتم تأجيل عقد الحوار الوطني وليس عقده في هذه الفترات.

وأضاف رئيس مؤسسة الكلمة للحوار والتنمية بالعراق، في حديثه لقناة "الغد"، أن الأمور كانت بحاجة إلى الهدوء أكثر من ذلك لعقد الحوار الوطني، لافتا إلى أن الحوار الوطني لن يخرج بأي نتائج إيجابية سوى إصدار توصيات أو تشكيل لجان للمتابعة.

وأشار رئيس مؤسسة الكلمة للحوار والتنمية بالعراق، إلى أن الإطار التنسيقي والكتل السياسية ما عدا التيار الصدري، أجمعوا على عقد انتخابات مبكرة، معتقدا أن هناك ترحيبا بعقد الانتخابات وتشكيل الحكومة من قبل القوى السياسية و الإطار التنسيقي.

وأوضح رئيس مؤسسة الكلمة للحوار والتنمية بالعراق، أن الأجواء تحتاج إلى ترتيب خارطة الطريق في العراق والوصول إلى آلية لعقد الانتخابات.

في العراق، انتهت أعمال الجلسة الثانية للحوار الوطني الذي دعا إليه رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي، وخلص الاجتماع إلى ضرورة الاتفاق على تشكيل فريق فني لتقريب وجهات النظر بهدف الوصول إلى انتخابات مبكرة. وأكد المجتمعون أن تطورات الأوضاع السياسية تحمّل الجميع المسؤولية الوطنية في حفظ الاستقرار، وحماية البلد من الأزمات، مشددين على ضرورة استمرار جلسات الحوار الوطني. كما جددوا الدعوة للتيار الصدري للمشاركة في الاجتماعات للتوصل إلى حلول.

كلمات دلالية

اخر الأخبار