أرملة تنجب طفلاً من زوجها بعد وفاته بـ 14شهرًا وتستعد لإنجاب الثانى

تابعنا على:   21:11 2022-06-22

أمد/ لم تستطيع سارة شيلينبرجر، 41 عامًا، معلمة من أوكلاهوما بالولايات المتحدة، أن تستسلم لفكرة فقدانها لزوجها سكوت الذى توفى بسبب تعرضه لنوبة قلبية في فبراير 2020 عن عمر يناهز 41 عاماً، واستخدمت أجنة مجمدة نتيجة عملية التلقيح أجراها زوجها الراحل قبل وفاته لتجنب منه طفلا بعد رحيله بـ14شهراً، وفقاً لما ذكره موقع صحيفة "مترو" البريطانية.

ولم تكتفى سارة بطفل واحد من زوجها الراحل بل تسعى للحصول على طفل ثانٍ باستخدام عينة الحيوانات المنوية المجمدة لزوجها، وأشار التقرير إلى أن الزوجان كافحان من أجل الإنجاب وخاضوا معاً جولتين من التلقيح الاصطناعي وخلال هذه الجولات، تم تكوين وتجميد أجنة قابلة للحياة، وتمكنت من الحمل في ابنها هايز باستخدام أحد الأجنة، في مايو 2021.

والآن ، سارة مصممة على إنجاب جنين آخر، حيث قالت :"كافحت أنا وزوجي من أجل الحمل وأردنا أسرة أكثر من أي شيء آخر. آمل وأدعو الله أن ينجح هذا النقل ويجلب طفلنا المعجزة الثاني إلى عائلتنا".

تجري سارة عملية نقل أجنة في 23 يونيو وستكتشف بعد أسبوعين ما إذا كانت ناجحة، قائلة: "إنه أمر عاطفي للغاية ، ولكنه مثير أيضًا.. أنا ممتن جدًا لأن لدي أمل في قطعة حية ثانية من زوجي في الأفق وأعلم أنه معي مثل Hayes ..أعلم أن هذا ما يريدني سكوت أن أفعله".

كلمات دلالية