فتح وحماس. لبوا دعوة حارس القدس وفلسطين الرئيس تبون

تابعنا على:   12:45 2021-12-08

د.صالح الشقباوي

أمد/ تعيش فلسطين زمنا مأساويا وقلقا وجوديا ومحاولات ازاحة وتجاوز منتظمة بعد ان نجح العقل الصهيوني في اختراق بعض جدران الممانعة والرفض العربي لوجوده ونجح في فرض فلسفة

التطبيع والقبول به دون ثمن....فقد فتحت له دولا عربية ارضها وشرعت في وجهه ابوابها واصبح يصول ويجول فيها دون رقيب او حسيب ...حيث تكمن خطورة هذا الفعل العربي. المخزي .كونها تطبع علاقاتها مع دولة الاحتلال دون ثمن جغرافي تدفعة للشعب الفلسطيني ..اي تطبيع مجاني ..او بعبارة اخرى تطبيع مع الذات...هذه الدول العربية انضمت حقيقة من جديد لجامعة الدول العبرية ..برأسة اسرائيل وتخلت عن جامعة الدول العربية

وعن شقيقتها فلسطين وابدلوها بشقيقتهم اسرائيل...وهنا تكمن الخطورة يا قادة فتح وقادة حماس..ففلسطين قضية وشعبا وارضا في خطر وجودي ..يريدون اقتلاعها والقذف بها في مسارات التيه والعدم المثخن بالجراح والشتات الجديد المدفع بالرياح ذو الطبيعة السديمية هناك في السديم الزمني الصهيوني ستوضع فلسطين لتفقد هويتها وتتأكل ماهيتها ..

لذا اهيب بكم وادعوكم الى نبذ الخلافات والتحرر من عقدة سيكولوجية القيادة والزعامة وان تأتوا للجزائر طائعين وملبين دعوة وصرخة حارس القدس ووارض فلسطين الرئيس المجاهد عبد المجيد تبون فورا ودون تأخير ..فكل لحظة لها قيمة في الزمن ...انسوا خلافاتكم جانبا وقذفوا باحكامكم المسبقة في يم فلسطين ..

فمن كان منكم يحب ويعمل من اجل فلسطين فهذا يوم فلسطين في الجزائر ..التي تناديكم لوحدة صفكم وتوحيد رؤاكم ..لكي تنهضوا بفلسطين مجددا وتحرروها من براثن العدم الصهيوني المنتظر الذي يتغذى ويكبر على خلافاتكم وعدم وحدتكم ..نعم ان الجزائر ارض الشهداء والفداء ..تنتظركم...

متحدية بهذا النداء وهذا الموقف الصهيونية العالمية وكل رباةبها واذنابها الصغار في العالم وفي المنطقة العربية وخاصة المنطقة الافريقية ب ان نزع نظام المخزن اللثام عن وجهه واستقدم الجيش الاسرائيلي لحدود الجزائر ..علما ان الجزائر تعلم مسبقا نتائجها موقفها معكم ومع قضيتكم ..وهي مستعدة لتحمل المسئولية لذا اتمنى ان تكونوا الى جانبها في معركتها الكبرى مع فلسطين اذا كنتم حقا تناضلون من اجل فلسطين.

كلمات دلالية

اخر الأخبار