كتلة الصحفي: اعتداء الاحتلال على صحفيي "بيتا" في نابلس يستوجب العقاب

تابعنا على:   19:39 2021-11-27

أمد/ غزة: قالت كتلة الصحفي الفلسطيني مساء يوم السبت، إن الاحتلال الإسرائيلي يواصل حربه على الصحفيين الفلسطينيين، وممارساته البلطجية، متسلحًا بحالة الصمت الدولية والإفلات الدائم من العقاب.

وأعلنت الكتلة في بيان صحفي صدر عنها ووصل "أمد للإعلام" نسخةً منه، تضامنها الكامل مع الصحفيين الذين أصيبوا بالرصاص المطاطي والغاز المسيل للدموع جراء عدوان الاحتلال على الحراك السلمي الرافض للتوسع الاستيطاني في بيتا جنوب نابلس.

وجددت، الدعوة للجهات الدولية للعمل على محاسبة الاحتلال الإسرائيلي على جرائمه التي تعتبر انتهاكا صارخا للمواثيق الدولية، ويعد تكرارها بمثابة إهانة للمجتمع الدولي واستهانة بالمؤسسات والكيانات الصحفية الدولية.

وأشارت، إلى أنه وإزاء هذا الوضع الخطير، والاستهداف المتعمد للطواقم الصحفية، فإن إعادة ترتيب البيت الصحفي ضرورة ملحة، تستوجب عملا جادا من كافة الأطر الصحفية.

اخر الأخبار