هيئة الأسرى: توتر شديد يسود سجن عوفر الإسرائيلي

تابعنا على:   18:17 2021-10-24

أمد/ رام الله: أعلنت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، يوم الأحد، أن توتر شديد يسود في سجن عوفر الإسرائيلي بعد اقتحام قسم 21 صباح اليوم والتنكيل بالأسرى.

وقالت الهيئة في بيان مقتضب لها، "في هذه اللحظات وحدات القمع تتواجد في محيط القسم وتهدد بإقتحامه".

وأشارت إلى أن السجن مغلق بالكامل، وتم اعادة وجبات الطعام من قبل ممثلي الأسرى.

وفي السياق، أكّد نادي الأسير، أنّ قوات القمع التابعة لإدارة سجون الاحتلال، اقتحمت يوم الأحد، قسم (21) في سجن "عوفر"، وأجرت عمليات تفتيش واسعة فيه.

وأضاف نادي الأسير في بيانه مساء يوم الأحد، أن مواجهة جرت بين أحد الأسرى وسجان، وعلى خلفية ذلك هددت إدارة السجن بإعادة اقتحام القسم وعزل الأسير والتنكيل به، الأمر الذي رفضه الأسرى، وتم إغلاق السجن بالكامل، كما أرجعوا وجبات الطعام كخطوة احتجاجية، وما تزال حالة من التوتر تسود أقسام الأسرى.

ومن الجدير ذكره أن الأسرى في سجن "عوفر" يواجهون عمليات اقتحام متكررة، فمنذ مطلع هذا العام سُجلت العديد من الاقتحامات التي تنفذها وحدات القمع بهدف التنكيل بالأسرى، وإبقائهم في حالة عدم "استقرار"، وفرض مزيد من السيطرة عليهم.

يُشار إلى أن وحدات القمع كانت قد نفّذت عملية اقتحام واسعة في قسم (1) في سجن "جلبوع" قبل يومين ونكّلت بالأسرى واعتدت عليهم ليكون هذا الاقتحام الثاني الذي يُسجل خلال أيام.

اخر الأخبار