عروس تهرب من منزل الزوجية في أول يوم لها

تابعنا على:   15:20 2021-09-25

أمد/ استيقظ شاب يبلغ من العمر 29 عاما، في أول أيام زواجه، على صوت صراخ زوجته التي يجمعه بها قصة حب دامت لخمس سنوات حتى كللت بالزواج في النهاية، إلا أن أول أيام الحياة المشتركة بينهما كانت صدمة.

وفقا لما ورد في صحيفة "ديلي ستار"، فإن عروسا بالغة من العمر 23 عاما، غادرت منزل الزوجية في صباح أول أيام زوجها، وذلك بعد أن استيقظت من النوم وصدمت أنها في منزل غريب ونسيت تماما أن الليلة السابقة كانت ليلة عقد قرانها على زوجها.

هربت الشابة من المنزل حتى دون التفكير في أن تأخذ هاتفها، وحينما وصلت إلى منزل والدتها كانت نظرات التعجب واضحة على وجه الأم، كما وصفت الشابة، و سألتها عن سبب مغادرتها للمنزل.

أدركت الشابة حينما وصلت إلى منزل والدتها أنها تزوجت في الليلة السابقة، وأن المنزل الذي هربت منه هو منزل الزوجية الخاص بها، وأن الشخص الذي فزعت حينما رأته كان زوجها وسخرت مما فعلته  والقلق الذي تسببت فيه للجميع وعادت إلى المنزل سريعا.

جدير بالذكر أن الزوج تفهم الأمر حينما عادت الشابة إلى المنزل، وذلك بعدما اتصلت به والدتها لتشرح له الموقف وأن الشابة لم تستوعب فكرة وجودها في مكان آخر غير منزل والديها.

كلمات دلالية

اخر الأخبار