عاصفة شمسية وشيكة تضرب الأرض - فيديو

تابعنا على:   20:23 2021-09-13

أمد/ عاصفة وشيكة تقترب من الأرض، قد تتسبب في نهاية الإنترنت.

وحذر علماء من هبوب ما يعرف بالرياح الشمسية، التي ترسل فيها الشمس جسميات ممغنطة تغمر الأرض بضبابها.

تناولت قناة "الغد"، في تقرير مصور لها، أن هذه الظاهرة طبيعية ومتكررة، ويحمي البشر من أضرارها الدرع المغناطيسي حول كوكب الأرض، بإرساله الجسميات الممغنطة، إلى منطقة القطبين في صورة الشفق القطبي، المعروف بألوانه المبهرة، لكن الرياح الشمسية قد تعصف بشراسة مرة كل 100 عام أو أقل.

في التاريخ الحديث سجل العلماء عاصفتين شمسيتين، الأولى كانت عام 1859 باسم "حدث كاريندتون"، تسبب في احتراق أسلاك التلجراف، والثانية كانت عام 1989 وأدت لانقطاع الكهرباء عن "كييك" الكندية لمدة 9 ساعات.

العاصفة قد تتسبب في انقطاع الإنترنت عن العالم كله لأسابيع أو أشهر كابلات الإنترنت المحلية والإقليمية المصنوعة من الألياف الضوئية ن تتأثر بالتيار المغناطيسي، كما أن  كابلات الإنترنت الطويلة التي تربط القارات أسفل سطح البحر، قد تتعطل بالكامل بسبب الرياح الشمسية معرضة العالم لعزلة رقمية ما بين القارات لمدة غير معلومة.

اخر الأخبار