لافروف: من مصلحة أفغانستان إطلاق الحكومة حوارًا بأسرع وقت بدل التشبث بالسلطة

تابعنا على:   14:01 2021-07-23

أمد/ موسكو: ذكر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أنّ قوى في كابل من مصلحتها الحفاظ على الوضع الحالي للبقاء في السلطة، مؤكدًا أنه لمصلحة أفغانستان يجب على الحكومة أن تطلق حوارا مع جميع الأطراف.

وأضاف لافروف، في ندوة يوم الجمعة، حول السياسة الخارجية الروسية، أنه "يجب ألا نحاول الحفاظ على حالة الغموض الحالية فترة أطول، هناك قوى في كابول من مصلحتها ذلك، لأن هذا يسمح لها بالبقاء في السلطة. يجب ألا تفكر في نفسها، ولكن في بلدها، ومن أجل هذا، يجب البدء في حوار بأسرع وقت ممكن، مع الجميع، بما في ذلك طالبان".

ولفت إلى أن حركة "طالبان" بحسب بعض التقارير، تسيطر على 70-80% من أراضي أفغانستان.

وتابع إن "ما يحدث في أفغانستان ... وخاصة غياب العملية السياسية، التي أعلن عنها الأمريكيون قبل عامين بالاتفاق مع كل من الحكومة وطالبان، الاتفاقية لا يتم تنفيذها وهذا بالطبع يخلق مخاطر إضافية".

وطالب لافروف، الحكومة الأفغانية إلى إطلاق حوار بأسرع وقت ممكن مع "طالبان".

اخر الأخبار