رئيس حكومة إيطاليا ردأ على تهديد داعش: متمسكون بمحاربة الإرهاب

تابعنا على:   19:24 2021-07-11

أمد/ روما: أعرب رئيس حكومة إيطاليا ماريو دراغى عن دعمه لوزير خارجية بلاده، لويجى دى مايو، بعد أن وصلته تهديدات منقبل التنظيم الإرهابى داعش، بعد ترأسه لاجتماع وزراى للتحالف ضد التنظيم الإرهابي في روما أواخر يونيو، حسبما قالت صحيفة "الصول 24" الإيطالية.

وأشارت الصحيفة إلى أن داعش نشرت على مواقعها الإلكترونية تهديدات ضد إيطاليا ووزير الخارجية دى مايو واقالت فيه "أثقل وأهم ملف طاولة تحالف الصليبيين في روما هو منطقة الساحل"، وكان دي مايو اعترف بأنه لا يكفى محاربة داعش في العراق وسوريا، ولكن يجب أن ننظر في المناطق الأخرى التي يتواجد فيها"، معتبرًا أن توسع داعش فى إفريقيا ومنطقة الساحل هو مصدر قلق ومحمى، السواحل الأوروبية تعنى حماية أوروبا ".

وأكد دراغى: "متمسكون بمحاربة الإرهاب، ومؤتمر دي مايو عن الإرهاب كان مكلل بالنجاح"؟.

كما أعرب ممثلو أبرز القوى السياسية في إيطاليا ورئيسا كلتا غرفتي البرلمان وأعضاء الحكومة عن تضامنهم مع دي مايو.

يتضامن وزير الصحة روبرتو سبيرانزا مع دى مايو، مقتنعًا بأن التهديدات لن تقوض "تصميمه والتزامه بمكافحة الإرهاب الدولي".