إعلام عبري: غانتس يصادق على "بنك أهداف" جديد في قطاع غزة

تابعنا على:   19:15 2021-06-13

أمد/ تل أبيب: أفادت وسائل إعلام عبرية، مساء يوم الأحد، أن وزير الجيش الإسرائيلي، بيني غانتس، صادق على "بنك أهداف" في قطاع غزة.

ووفقًا للقناة "12" العبرية، فإن غانتس صادق على عدة مئات من الأهداف الجديدة التي تم تجميعها في أعقاب العدوان على غزة، الشهر الماضي، كذلك صادق على مجموعة من مستويات تصعيد الخطوات العسكرية الإسرائيلية في حال شن إسرائيل عدوانًا جديدًا في قطاع غزة.

وحذر مسؤولون أمنيون إسرائيليون، الأسبوع الماضي، من أن إجراء مسيرة المتطرفين الاستفزازية في مدينة القدس، التي يطلق عليها تسمية "مسيرة الأعلام"، من شأنها إعادة إشعال المنطقة، في أعقاب تهديدات حماس بأنها تتابع الأحداث في القدس ولن تسمح بالمس بالمسجد الأقصى.

وحسب "كان 11" العبرية، فإن التقديرات في جهاز الأمن الإسرائيلي تشير إلى أن حماس لن ترد على مسيرة المتطرفين بإطلاق قذائف صاروخية باتجاه إسرائيل، وإنما يتوقع أن يكون الرد من خلال إطلاق بالونات من قطاع غزة وتنفيذ عمليات تنطلق من الضفة الغربية.

واتفقت الشرطة الإسرائيلية، الجمعة الماضي، مع منظمي مسيرة المتطرفين الاستفزازية على مسارها. 

وحسب الاتفاق، فإن المسيرة تنطلق من شارع "هنِفيئيم" باتجاه شارع السلطان سليمان وصولًا إلى ساحة باب العامود، حيث سيقوم المستوطنون بحلقات رقص، ثم تتجه المسيرة إلى "ميدان تساهَل" عن طريق باب الخليل باتجاه حائط البراق.

وسيمر قسم من المشاركين في المسيرة الاستفزازية في الحي الإسلامي، وقسم آخر في الحي اليهودي.