جنازة الأمير فيليب تحمل "كل بصماته" ..تفاصيل - صور

تابعنا على:   14:22 2021-04-17

أمد/ قال الجنرال السير نك كارتر قائد القوات المسلحة البريطانية إن جنازة دوق إدنبره كلها "تحمل بصمات الأمير" وتعكس اهتماماته الواسعة.

وأضاف قائلا: "هي احتفاء بحياة زاخرة وتظهر أيضاً مدى حب القوات المسلحة واحترامها له".

وسيقوم السير نك بالسير بجانب النعش كجزء من مراسم الجنازة.

وسيسير أبناء الأمير فيليب الأربعة أيضا خلف عربة لاند روفر ستحمل النعش.

وتقام جنازة دوق إدنبره في كنيسة سانت جورج داخل قلعة ويندسور يوم السبت في الساعة 15:00 بالتوقيت المحلي.

زعماء العالم ينعون الأمير فيليب دوق إدنبره

ويحضر الجنازة ثلاثون شخصاً فقط بسبب القيود التي تعيش في ظلها البلاد لمنع تفشي فيروس كورونا.

وقال قصر باكنغهام إن الملكة واجهت "بعض القرارات الصعبة للغاية" في اختيار المعزين من بين 800 شخص كان من المقرر سابقاً حضورهم هذه المراسم، وأرادت أن يتم تمثيل جميع فروع عائلة زوجها.

وقال السير نك لبرنامج توداي على إذاعة بي بي سي 4: "من الواضح أن المراسم قد تأثرت بشكل طفيف بكوفيد، لكنها مع ذلك ستعكس الدقة العسكرية".

وأضاف قائلا: "بالطبع ستعكس المراسم اهتمامات الراحل الكثيرة جداً وعلاقاته القوية جداً بجيشنا".

وتابع قائلا: "أعتقد أن ما سيلاحظه الناس في كل التفاصيل المختلفة الخاصة بالمراسم أن بصماته ظاهرة عليها بحيث تعكس اهتماماته الواسعة وحرصه على أدق التفاصيل".

من بين تفاصيل الجنازة التي شارك الأمير فيليب في وضعها عربة لاند روفر معدة خصيصا لهذه المناسبة، وقد ساعد الدوق في تصميمها على مدار 16 عاماً وطلب إعادة طلائها باللون الأخضر العسكري وساعد في تصميم الجزء الخلفي العلوي المفتوح منها.

الاستعدادات النهائية للجنازة في قلعة ويندسور

كما اختار بنفسه النوط والميداليات والأوسمة والشارات التي ستوضع على المذبح داخل الكنيسة التي سيصلى فيها على جثمانه.

وأشاد السير نك بـ "السجل العسكري الاستثنائي" للأمير فيليب الذي خدم في البحرية الملكية أثناء الحرب العالمية الثانية حيث حصل على عشرات الأوسمة والنياشين العسكرية المختلفة.

وقال: "أعتقد أن الناس سيدركون أن حياة الأمير تستحق التمعن فيها وأعتقد أنهم سيتفاجأون بما حققه وعمله خلال 99 عاماً من عمره".

الأمير فيليب والعائلة

الأمير فيليب: مصدر قوة الملكة وسندها

وقررت الملكة ألا يرتدي أفراد العائلة الملكية الزي العسكري، وبدلاً من ذلك سيرتدون إما معاطف الصباح مع الميداليات أو ملابس النهار.

ورداً على سؤال عما إذا كانت هناك خيبة أمل من هذا القرار في الدوائر العسكرية، قال السير نك: "لا أعتقد ذلك على الإطلاق، أعتقد أننا نرغب في القيام بما تريد العائلة الملكية القيام به، ونحن نحترم ذلك تماماً".

ومضى يقول: "وكما سيرى الناس، وآمل أن يشاهدوا المراسم، ستكون هذه لحظة لا تُنسى واحتفاء بحياته، وأعتقد أنه سيكون احتفالاً مهيباً وسيستمتع الناس بمشاهدته".

قال السير نك إن الأمير فيليب أظهر دائما "روح الدعابة والذكاء والتعاطف"

وتوفي الأمير فيليب في قلعة ويندسور يوم الجمعة 9 أبريل/نيسان الجاري عن عمر يناهز 99 عاما، ويرقد جسده الآن في الكنيسة الصغيرة الخاصة بالقلعة.

ووفقا لقصر باكنغهام فإن مراسم الجنازة تتماشى مع رغبات الدوق.

وستقود موكب نقل الجثمان إلى الكنيسة الفرقة الموسيقية العسكرية غرينادير وخلفها ثلة من فيلق هاوسهولد وقادة الجيش.

وسوف يسير خلف النعش أبناء الدوق الأربعة، أمير ويلز والأميرة الملكية ودوق يورك وإيرل ويسيكس، بالإضافة إلى حفيديه دوق كامبريدج ودوق ساسكس.

وفي نهاية الموكب ستكون الملكة برفقة جليستها في سيارة ليموزين، وستدخل الكنيسة من باب جانبي.

وتماشياً مع قواعد الإغلاق بسبب فيروس كورونا سيرتدي الحضور داخل الكنيسة وعددهم 30 شخصاً كمامات ويراعون قواعد التباعد الاجتماعي، فيما ستجلس الملكة بمفردها.

وقالت المؤرخة الملكية البروفيسورة كيت ويليامز إنها تعتقد أنه ستكون "صورة مذهلة للغاية" أن ترى الملكة جالسة بمفردها وليس مع المعزين الآخرين.

وأضافت قائلة لبرنامج الصباح على قناة بي بي سي 1 التلفزيونية: "سوف يرتدون الكمامات وسيجلس كل شخص مع مجموعاعه في كنيسة سانت جورج بعيدا عن المجموعات الأخرى، وستكون الملكة بمفردها، فقد كان الأمير فيليب هو الوحيد ضمن مجموعتها".

جنازة دوق أدنبرةBBC

ومن بين المعزين أيضاً دوقة كورنويل ودوقة كامبريدج بالإضافة إلى جميع أحفاد الدوق وأزواجهم وزوجاتهم، باستثناء دوقة ساسكس الحامل والتي ستبقى في الولايات المتحدة.

كما سيحضر أبناء الأميرة مارغريت، أخت الملكة، إلى جانب برنارد أمير بادن و دوناتوس أمير هيسه وفيليب أمير هوهنلوه لانغنبورغ.

وستحضر أيضا كونتيسة بورما مونتباتن، التي كانت تُعرف سابقا باسم ليدي رومسي ولاحقا ليدي برابورن، وكانت شريكة فيليب في قيادة عربة الخيول وأحد أصدقائه المقربين.

وتبلغ الكونتيسة من العمر 67 عاماً وهي زوجة نورتون كناتشبول إيرل مونتباتن وهو حفيد عم الأمير فيليب إيرل مونتباتن الأول الذي قتل على يد الجيش الجمهوري الأيرلندي في عام 1979.

ويقود مراسم الصلاة على الأمير رئيس أساقفة كانتربري وأسقف ويندسور.

الملكة والأمير تشارلز والأمير وليامBBC

قائمة حضور مراسم الجنازة والتي تضم 30 شخصية:-

•الملكة

• أمير ويلز

• دوقة كورنويل

• دوق كامبريدج

• دوقة كامبريدج

• دوق ساسكس

• دوق يورك

• الأميرة بياتريس

• إدواردو مابيلي موزي

• الأميرة يوجيني

• جاك بروكسبانك

• إيرل ويسيكس

• كونتيسة ويسيكس

• ليدي لويز وندسور

• فيسكونت سيفرن

• الأميرة الملكية

• نائب الأدميرال السير تيموثي لورانس

• بيتر فيليبس

• زارا تيندال

• مايك تيندال

• ايرل سنودون

• ليدي سارة تشاتو

• دانيال تشاتو

• دوق غلوستر

• دوق كنت

• الأميرة الكسندرا

• أمير بادن برنارد

• دوناتوس أمير هيس

• فيليب، أمير هوهنلوه لانغنبورغ

• الكونتيسة مونتباتن

كلمات دلالية

اخر الأخبار