غزة: وفاة المواطن "اسماعيل ريان" من مخيم المغازي

تابعنا على:   13:19 2021-04-17

أمد/ غزة: أعلن، يوم السبت، عن وفاة رجل الإصلاح المختار إسماعيل ريان "أبو عزمي"، مختار بلدة  "القسطينة" من مخيم المغازي وسط قطاع غزة، عن عمر يناهز " 98".

وساد  الحزن مخيم المغازي بعد الإعلان عن وفاته لما يتمتع به المرحوم من احترام وتقدير وحب من بلدته و عائلته وأبناء مخيمه، وذلك لما يشهد له بإصلاح ذات البين وحل المشاكل والخلافات التي كانت تقع وتسخير كل وقته من أجل حلها.

وبرز دور الفقيد ريان مع رجال الأصلاح والمخاتير الذين توفاهم الله في حل الكثير من الخلافات التي كانت تنشأ بين الفصائل زمن الانتفاضة عام 1987، والعمل على وأد الفتنة في مكانها، وكان الجميع يستجيبون له لاعتباره رجلًا وحدويًا.

وعجت مواقع التواصل الاجتماعي "الفيس بوك"، بالتعازي وذكر مناقب وصفات المرحوم الذي تمتع بها الفقيد وأطلقوا عليه الأب الروحي وحكيم المخيم.

ويعتبر أحد أعمدة رجال الإصلاح والعشائر في فلسطين منذ أكثر من 50 عامًا، ويشهد له الجميع بأنه كان يسخر كل وقته في حل الخلافات، كما وساهم مع رفاقه من رجال الإصلاح في إرساء قواعد السلم الأهلي ووأد الكثير من النزاعات، وحل مئات المشاكل العشائرية والإنسانية.

اخر الأخبار