صحة حماس: فايروس "كورونا" يتسع وهناك مناطق جديدة يتم الإعلان عنها بالحمراء

تابعنا على:   18:49 2020-11-16

أمد/ غزة: قال الناطق بإسم صحة حماس أشرف القدرة، مساء يوم الإثنين، إن انتشار فيروس كورونا يتسع في قطاع غزة، وهناك مناطق جديدة يتم الإعلان عنها بالحمراء ووصلنا إلى 25 منطقة حمراء.

وأضاف القدرة في تصريحات لإذاعة محلية تابعة لحماس: "لا زلنا نتوقع مزيد من تسجيل الإصابات بالفيروس، والمشكلة الأساسية هي في تعامل المواطنين وعدم إلتزامهم"، مشيرا إلى أن "هناك فئة كبيرة من المواطنين لم يلتزموا بإجراءات السلامة، وبالتالي فمن الممكن أن يصابوا وينشروا الوباء".

وأوضح القدرة، أنه بقدر ما يكون هناك إلتزام من المواطنين بقدر ما نكسر من حدة انتشار الوباء في قطاع غزة، لافتا الى أن هناك جهود كبيرة بذلت لتوعية المواطنين بالإلتزام بإجراءات الوقاية.

ونوه إلى أن هناك حالة من الاستهتار والتراخي غير المبرر رغم وجود حملات للتوعية، مضيفا: الفعالية الأكبر لكسر حدة الإنتشار هو زيادة الوعي لدى المواطنين.

ودعا القدرة، المواطنين للجدية في الإلتزام بالضوابط الصحية في حياتهم اليومية، لافتا الى أن الواقع الصحي مؤلم نتيجة الحصار المستمر على قطاع غزة.

وبين القدرة، أن زيادة الإصابات تضغط على المنظومة الصحية ولدينا 148 حالة منومة ما بين متوسطة لخطيرة داخل مستشفى غزة الأوروبي وبالتالي هناك استنزاف للقدرة السريرية.

وتابع: ما وصل إلينا من مساعدات لا يلبي الحد الأدنى من خطتنا وبدأنا بإجراءات الحجر المنزلي للتخفيف من الضغط ولتعزيز القدرة لدى المنظومة الصحية.

وأوضح أن المنظومة الصحية لا زالت قادرة على التعامل مع الإصابات المسجلة ولكن زيادة الإصابات سيضغط عليها وسيؤثر على عملها.

وأشار القدرة، الى أن هناك 5 حالات شابة مصابة تتواجد في مستشفى غزة الأوروبي وبالتالي يجب على المواطنين الإلتزام ولا يخدع الإنسان بصحته.

بدوره، حذر مدير عام المختبرات بصحة حماس د. عميد مشتهى، بأن مواد الفحص لا تكفي إلا لأيام لحين توريد مواد إضافية من قبل منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة.

وقال مشتهى، في تصريحات إذاعية، إن الفحص يبدأ لمن يعاني من الأعراض ومن ثم المخالطين ومن ثم حالات عشوائية في مناطق موبوءة.

وأوضح مشتهى، بأن المسحات العشوائية يتم سحبها من مناطق ذات كثافة سكانية بما يعادل 300 مسحة ومن المناطق أقل كثافة بما يعادل 70 مسحة.

وقال مشتهى: "إن تم تسجيل إصابات إيجابية من المسحات العشوائية الأمر الذي يدلل على وجود إصابات كثيرة وهذا أمر خطير".

وبين أن العينات العشوائية تكشف أن هؤلاء المصابون ينشرون المرض لمن هم أقل مناعة.

وأضاف: "لبس الكمامة ضرورة من ضروريات الحياة الآن والابتعاد مسافة متر وتجنب الازدحام كالأسواق والبنوك والالتزام بالإجراءات الوقاية كالنظافة لدرء العدوى".

اخر الأخبار