غزة: الشعبية بالوسطى تتضامن مع المناضلة خالدة جرار والأسيرين الأخرس وجورج عبدالله

تابعنا على:   00:20 2020-10-25

أمد/ نظمت لجنة المرأة بالمغازي عصر يوم السبت وقفة على شارع صلاح الدين بالوسطى دعماً وإسناداً للأسيرة المناضلة خالدة جرار والأسير المضرب عن الطعام ماهر الأخرس، وتضامناً مع المناضل الأممي جورج عبدالله المعتقل في السجون الفرنسية.

وشارك بالوقفة قيادات وكوادر الجبهة بالمحافظة ومنظمة الشهيد محمد العايدي، وعشرات الكادرات في لجنة المرأة بالمغازي، والذين حملوا صور النائبة جرار والأخرس وجورج عبدالله، والشعارات المطالبة بالإفراج عنهم وعن كافة الأسيرات والأسرى داخل باستيلات العدو الصهيوني.

 وأكدت هيفاء عودة في كلمة الجبهة أن هدف الوقفة هو توجيه رسالة فخر واعتزاز للمناضلة والقيادية في الجبهة والنائب خالدة جرار " أم يافا" الذي اختطفها جيش الاحتلال متوهماً أنه باستمرار اعتقالها سيستطيع كسر إرادتها وعزيمتها، أو أن يحتجز إمكانياتها النضالية وثقلها السياسي والوطني المؤثر والحر، لافتةً أن المناضلة أم يافا طبقت بكل وفاء وإصرار مقولة القائد الرفيق أحمد سعدات " الحياة مستمرة، والعمل مستمر، والنضال متواصل، وأينما سأكون ستكون ساحة نضال، ..أنا لست ملكا لنفسي، وإنما ملكا للشعب وغير مسموح لي بأن أضعف".

كما توجهت بتحية إجلال وإكبار للأسير البطل ماهر الأخرس والذي يواصل تحديه لإدارة مصلحة السجون مصمماً على مواصلة إضرابه عن الطعام بروح معنوية وبإرادة وعزيمة لا تلين احتجاجاً على الاعتقال الاداري المجحف بحقه.

وتوجهت بالتحية للثائر الأممي جورج عبدالله في السجون الفرنسية والذي يعتبر الاستمرار في اعتقاله لأكثر من أربعة عقود شاهد على جرائم الامبريالية ضد الانسانية.

كما وجهت عودة التحية إلى جميع الأسيرات والأسرى في سجون الاحتلال، الذين يسجلون على الدوام أروع الملاحم البطولية.

البوم الصور

اخر الأخبار