خارجية رام الله: اعتداءات جيش الاحتلال والمستوطنين إمعان في التمرد على الشرعية الدولية

تابعنا على:   18:05 2020-03-24

أمد/ رام الله: قالت وزارة الخارجية برام الله، إن إعتداءات جيش الاحتلال والمستوطنين إمعان في التمرد على الشرعية الدولية وقراراتها وعلى القانون الدولي ومبادئ حقوق الإنسان.

وأدانت الخارجية في بيانها، يوم الثلاثاء، تصعيد قوات الاحتلال والمستوطنين  وعصاباتهم المسلحة اعتداءاتها على أبناء شعبنا وارضهم وممتلكاتهم، كما هو في اقدام قوات الاحتلال على تجريف اراضي في قرية جالود جنوب نابلس، وقيام قطعان المستوطنين بالاعتداء على منزل في قرية برقا شمال نابلس، وهجومهم على اهالي قرية صفا شمال غرب رام الله، وقيام المستوطنين بالهجوم على الشاب مهيب دراغمه اثناء رعيه لابقاره واصابته بجروح كبيرة، في اطار الحرب المفتوحة التي تشنها قوات الاحتلال ومستوطنيها لتوسيع البؤر الاستيطانية والسيطرة على الاغوار المحتلة بمناطقها كافة.

وقالت: "يستغل الاحتلال الانشغال الفلسطيني والاقليمي والدولي في هموم ومخاطر تفشي وباء كورونا، بشكل عنصري بشع بعيد عن اية اخلاق او قيم انسانية، بحماية ودعم واسناد من جيش الاحتلال واذرعه المختلفة".

وحملت الوزارة الحكومة الاسرائيلية المسؤولية الكاملة والمباشرة عن هذه الاعتداءات، واعتبرتها صفعة في وجه السعي الدولي والانساني الدؤوب لمحاصرة وباء كورونا.

اخر الأخبار