حركة الأحرار: إجراءات الاحتلال وإدارة ترامب لن تفلح في تزوير التاريخ وطمس الحقائق

تابعنا على:   15:39 2019-12-10

أمد/ غزة: قالت حركة الأحرار، إن موافقة الاحتلال الإسرائيلي على بناء مبنى للسفارة الأمريكية في القدس، هو استمرار للعدوان على شعبنا ومقدساتنا وإصرار على فرض القرارات الأمريكية واقعا حتميا والتصدي لذلك بتحقيق الوحدة وتصعيد المقاومة.

وأكدت الحركة على أن "كل إجراءات الاحتلال وإدارة ترامب المتصهينة الداعمة له ضد شعبنا وأرضنا وخاصة مدينة القدس، لن تفلح في تزوير التاريخ وطمس الحقائق وستبقى القدس العاصمة الأبدية لشعبنا طال الزمان أم قصر".

وأشارت إلى أن هذه الخطوة تفرض على قادة وزعماء وكل مكونات الأمة اتخاذ موقفا مسئولا والتحرك الجدي على كل المستويات للتصدي لها باعتبار أنها عدوان على الأمة وانتهاك خطير ضد مدينة القدس التي تمثل مركزية الصراع مع الاحتلال.